سعياً منها إلى الارتقاء بمركبات الكروس-أوفر الفاخرة لكزس تطلق مركبة RX 2020 الجديدة في الشرق الأوسط

تاريخ: 04.11.2019

في إطار سعيها الدؤوب إلى تقديم مستويات غير مسبوقة من الأناقة والفخامة ضمن فئة مركبات الكروس-أوفر الفاخرة، أعلنت شركة لكزس عن إطلاق مركبة لكزس RX الجديدة للعام 2020. وذلك بعد إجراء المزيد من التحسينات الداخلية والخارجية عليها، فضلاً عن تجديد العناصر الوظيفية بشكل يرتقي بها إلى مستويات استثنائية تتجاوز توقعات العملاء.

ومنذ إطلاقها لأول مرة في العام 1999، تمكَّنَت مركبة لكزس RX من رسم ملامح فئة مركبات الكروس-أوفر الفاخرة كونها أول مركبة تبتكر هذه الفئة من المركبات وهي التي باتت تُرسي معاييرها منذ ذلك الحين، إذ تُعَد لكزس RX 300 طراز العام 1999 أول مركبة كروس-أوفر فاخرة في العالم، فيما تُعَد لكزس RX 400h الذي تم إطلاقها عام 2006 أول مركبة كروس-أوفر فاخرة هايبرِد كهربائية في العالم. وقد حافظت المركبة الجديدة بتصميمها الخارجي الأنيق على الطابع الرياضي القوي، لا سيما مع خطوطها التصميمية الخارجية المُحسَّنة الممتدة من الأمام إلى الخلف، والتي تضفي المزيد من الانسيابية والانسجام وتحاكي التوجه التصميمي الجديد الذي تعتمده شركة لكزس.

وتأتي مركبة لكزس RX الجديدة لتُعيد التأكيد على سمعة شركة لكزس المرموقة فيما يتعلق بالأداء الاستثنائي، إذ قام فريق المهندسين بفحص كل جزء من المركبة وإجراء تحسينات كبيرة على صلابة الهيكل ونظام التعليق، فضلاً عن إضافة ممتصات صدمات جديدة ونظام جديد للتحكم بالمكابح، وذلك من أجل تقديم مركبة تتمتع بثبات فائق وتُمكِّن السائقين من تتبع المسار المطلوب بدقة وسهولة.

وتعليقاً على إطلاق المركبة الجديدة، قال يوغو مياموتو الممثل الرئيس للمكتب التمثيلي لشركة تويوتا في منطقة الشرق الأوسط وآسيا الوسطى: "نحن سعداء للغاية بإطلاق مركبة لكزس RX الجديدة في منطقة الشرق الأوسط، والتي ستعزز مكانة شركة لكزس الرائدة ضمن فئة مركبات الكروس-أوفر الفاخرة، لا سيما وأنها تَمزُج بين كلٍّ من التصميم الجريء والإطلالة المُبهرة والتقنية المُبتكَرة. كما تُعَد مركبة لكزس RX الجديدة أحدث قصص نجاحاتنا، والتي نهدف من خلالها إلى الاستمرار بتقديم تجارب مذهلة للسائقين والركاب عبر تطوير مركبات تخاطب مشاعرهم وتمنحهم تجربة قيادة تفاعلية وأكثر تشويقاً".

وأضاف مياموتو: "أما طراز الـ ’هايبرِد‘ الكهربائي لمركبة RX، فيعزز من جهود شركة لكزس المستمرة لتقديم مركبات صديقة للبيئة، تتميز بمنح العملاء فرصة اختبار مستويات جديدة من القوة والمتعة من خلال تقديم أحدث التقنيات المُبتكَرة، كما يؤكد هذا الطراز على التزامنا الراسخ فيما يتعلق بالاستدامة البيئية. وأود في هذه المناسبة، أن أتوجه بالشكر إلى عملائنا في المنطقة على دعمهم المستمر الذي يُعَد مصدر إلهام متجدد لنا لدفع حدود الإبداع والحرفية والابتكار، ونتطلع باستمرار إلى تجاوز توقعاتهم".

يمثل التصميم الخارجي لمركبة لكزس RX الجديدة نسخة متطورة ومُتقنة للأجيال السابقة منها، والتي تبدأ من الشبك الأمامي الجديد للمركبة المُصمَّم على شكل حرف L والخط الفاصل الأكثر سلاسة الذي يتناغم بطريقة أكثر فاعلية مع المصد الأمامي. وتتداخل الشبكة الأمامية البارزة من المقدمة مع زاويتي المصد الأمامي، والذي أصبح يضم في المركبة الجديدة مصابيح الضباب من الجزء السفلي، في حين تضيف المصابيح الأمامية الجديدة المزيد من الأناقة إلى المظهر الأمامي. أما تصميم المركبة من الخلف، فيحمل نفس الملامح، إذ تم دمج مصابيح الضباب بشكل سلس في الجزء السفلي من المصد الخلفي، كما تم ترتيب المصابيح متعددة الأغراض بطريقة أفقية بارزة، ما يمنح المركبة إطلالة أكثر عرضاً.

وتم إجراء العديد من التغييرات على مركبة الكروس-أوفر الفاخرة، وذلك بهدف تعزيز ديناميكية القيادة. فقد ساهم تعديل تصميم قضبان الثبات الأمامية والخلفية بتقليل الوزن. ومع ذلك، فإن أقطارها السميكة والبطانات المقواة تساعد في التخفيف من تمايل المركبة وتحسين استجابة عجلة القيادة. كما تم إعادة ضبط ممتصات الصدمات وتحسين المخمدات للتحكم في الاهتزازات المتواترة من أجل توفير تجربة تنقل مريحة وسلسة.

وقد تم تحسين استجابة المركبة أثناء القيادة من خلال نظام التعليق المتغير المتكيف (AVS)، والذي يوفر نطاق ضغط لحظي وتعديل مستوى التخميد بشكل يصل إلى 650 مستوى، ليمنح السائق تحكماً أكثر دقة ويعزز من ثبات واستقرار المركبة بصورة شاملة. هذا، ويساهم نظام مساعد الانعطاف النشط الذي تمت إضافته إلى الطراز الجديد في الحفاظ على المركبة في المسار الصحيح أثناء الانعطاف understeering من خلال تطبيق المزيد من القوة على العجلة الداخلية.

ويضم الكونسول الوسطي شاشة الوسائط المتعددة من لكزس Lexus Multimedia System عالية الدقة قياس 12.3 بوصة تُمكِّن عرض قسمين مختلفين في آنٍ واحد، وقد تم تقريبها حوالي 5.5 بوصة إلى جهة السائق، ما يتيح له إمكانية التحكم بشكل أكثر سهولة وسلاسة في كلٍّ من نظام الصوت ونظام التحكم بأجواء المقصورة. كما تحتوي الشاشة التي تعمل باللمس على كاميرا الرؤية الخلفية تساعد السائق في الرجوع إلى الخلف. وعلاوة على ذلك، يوفر النظام المتكامل والمتطور للهواتف الذكية في مركبة لكزس RX الجديدة إمكانية الوصول إلى الخدمات المتصلة والتطبيقات الذكية داخل المركبة، وذلك عبر نظامي "أبل كاربلاي" Apple CarPlay و"أندرويد أوتو" Android Auto، إلى جانب مساحة مخصصة لتخزين الهاتف وستة منافذ USB، وذلك لضمان بقاء الركاب على اتصال دائم أثناء تنقلهم.

كما يضفي الطراز الجديد من مركبة RX المزيد من الملاءَمة على تجربة السائق والركاب مع خاصية فتح الباب الخلفي باستخدام القدم بدلاً من اليد، والتي يمكن الاستفادة منها عندما تكون يدا المستخدم مشغولتين بحمل غرض ما. ويمكن فتح أو إغلاق الباب الخلفي كهربائياً عند وضع القدم تحت المستشعر الموجود أسفل غطاء المصد الخلفي.

وتتوفر مركبة لكزس RX 2020 الجديدة بخيارين من أنظمة الدفع؛ الأول هو طراز RX 350 الذي يأتي بمحرك بنزين سداسي الأسطوانات V6 سعة 3.5 لتر ويُولّد طاقة قصوى تبلغ 296 حصاناً وعزم دوران يبلغ 370 نيوتن-متر ويقترن بناقل حركة أوتوماتيكي بـ 8 سرعات. أما الخيار الثاني، فهو طراز RX 450h الذي يأتي بنظام دفع يجمع بين محرك يعمل على البنزين سداسي الأسطوانات V6 سعة 3.5 لتر وموتورين كهربائيين، وتبلغ القوة الإجمالية لهذا النظام 259 حصان. وسيساعد طراز RX 450h الـ "هايبرد" الكهربائي الرائد في فئته، العملاء على المساهمة في تحقيق مستقبل مستدام دون المساومة على المستويات التفاعلية لتجربة القيادة، لا سيما من خلال ما يتمتع به من تقنيات متقدمة، إلى جانب مقصورته الهادئة وتسارعه السلس، خاصةً عند الانطلاق.

هذا، ويُمْكِن قيادة مركبة لكزس RX 450h الـــــ "هايبرِد" الكهربائية إما بالاعتماد على الطاقة الكهربائية بشكلٍ كاملٍ بدون أي استهلاك للوقود وبدون إصدار أية انبعاثات كربونية، أو من خلال استخدام الطاقة المتولدة من كلٍ من محرك البنزين والموتورين الكهربائيين، وذلك تبعاً لسرعة المركبة وأسلوب القيادة. ويتم شحن بطاريات الـ "هايبرِد" الكهربائية باستمرارٍ وبشكل تلقائي سواءً من خلال محرك البنزين أو عند الضغط على المكابح أو خفض سرعة المركبة؛ وبالتالي، فلا حاجة إلى استخدام مصدر طاقة أو كابل خارجي لإعادة شحنها. وعلى الرغم من أن مركبة لكزس RX 450h الـ "هايبرِد" الكهربائية تتميز بمجموعة من التقنيات المتقدمة، إلا أنها لا تحتاج إلى وقود خاص، كما لا تختلف طريقة قيادتها والعناية بها عن أي مركبة تقليدية أخرى.

وكما هو الحال في جميع مركباتها، حرصت شركة لكزس في المركبة الجديدة على ضمان الطمأنينة وراحة البال لجميع عملائها من خلال "نظام لكزس للسلامة بلاس+" المتطور، والذي يتضمن كلاً من نظام الأمان قبل التصادم PCS مع خاصية رصد المشاة في ضوء النهار وبعض ظروف الإضاءة الخافتة، ونظام رصد الدراجات الهوائية في ضوء النهار، ونظام تثبيت السرعة الراداري DRCC على جميع السرعات، بالإضافة إلى نظام تتبع المسار LTA، ونظام الإضاءة العالي المتكيف AHS.

كما تأتي مركبة لكزس RX الجديدة مزودة بمجموعة شاملة من مزايا السلامة لحماية الركاب، على غرار 9 وسائد هوائية تعمل بنظام تقييد الحركة التكميلي SRS، ونظام التحكم بثبات المركبة VSC، ونظام منع الانزلاق TRC، ونظام المكابح المانع للانغلاق ABS مع نظام توزيع قوة الكبح إلكترونياً EBD، ونظام مساعد الكبح BA، ونظام شاشة الرؤية البانورامية PVM، ونظام مراقبة النقطة العمياء BSM، ونظام تنبيه حركة المرور الخلفية RCTA، ونظام مساعد الانعطاف النشط ACA، ونظام مساعدة الانطلاق على المرتفعات HAC، وغيرها الكثير من الأنظمة الأخرى.

وتتيح شركة لكزس للعملاء فرصة التعبير عن تفردهم وطابعهم الشخصي من خلال توفير 10 ألوان خارجية مميزة لمركبة لكزس RX 2020 الجديدة. ويضفي اللونان الخارجيان "الأحمر العقيقي الساطع" و"مايكا المعدني البيج الثلجي" اللذان تم تطويرهما مؤخراً، المزيد من أجواء الفخامة والتألق على المركبة. ومن ناحية أخرى، تتوفر المقصورة الداخلية بستة ألوان أنيقة مع لونين جديدين، هما لون المغرة الصفراء Ocher ولون الرماد الأبيض White Ash، واللذان يعطيان مظهراً أكثر أناقة للمركبة. وقد تم طرح تصميمين جديدين لعجلات مركبة لكزس RX الجديدة قياسي 18 بوصة و20 بوصة، وذلك لإضفاء المزيد من التميز على التصميم الخارجي للمركبة.